​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​المعيار الرئيسي لقياس نجاح أي جامعة ليس فقط في قدرتها علي تقديم برامجها الأكاديمية بكفاءة ولكن أيضا بمدى إسهام عملياتها اليومية المتنوعة بشكل مباشر في نجاح طلابها. لهذا فقد جعلنا في نسيج من نجاح الطلاب المقياس الحقيقي لقدرتنا على توفير حلول متطورة ومتكاملة تمكن جامعاتنا في المنطقة من إدارة عملياتها بكفاءة واقتدار علي نحو لا يقتصر على الامتياز التشغيلي فحسب، ولكن يسهم كذلك بشكل مباشر وفعال في إنجاز الهدف الرئيسي الذي من أجله أنشأت الجامعات: ألا وهو نجاح الطلاب​​